تلقت الندوة العالمية نسخة منه ..رابطة علماء جزر القمر تؤيد قرار المملكة قطع علاقاتها مع إيران
:  ١١-٢٠١٦-يناير     : ٢٩:١٠ AM ٥٠ 

juzr alqumar

 

 

 

    أكدت جمعية علماء جزر القمر تأييدها للقرارات التي تتخذها المملكة العربية السعودية لكل ما يخدم الإسلام والمسلمين ومصلحة الأمة الإسلامية.
وأوضحت “جمعية الرابطة الخيرية الإسلامية” وهي مظلة العلماء والدعاة بجزر القمر في بيان صادر عن عنها وتقلت الندوة العالمية للشباب الإسلامي نسخة منه، أن العلماء في جمهورية جزر القمر يؤيدون تنفيذ الأحكام القضائية بحق الإرهابيين الذين سعوا إلى نشر الفوضى في بلاد الحرمين الشريفين، وقال البيان أن حماية بلاد الحرمين الشريفين هي غاية كل مسلم حول العالم.
وندد البيان بالتصرفات الإيرانية وتدخلاتها في الشؤون الداخلية لدول الجوار بصورة عامة والمملكة العربية السعودية بصورة خاصة هو ما دعا المملكة إلى اتخاذ قرار إنهاء علاقاتها الدبلوماسية معها موضحاً بأن إيران تسعى إلى زعزعة أمن واستقرار العالم الإسلامي سواء بدعمها للإرهاب أو عن طريق الاعتداء على القنصلية السعودية على أراضيها. وأوضح البيان بأن الاعتداء على القنصلية السعودية في إيران لدليل واضح على تدخل إيران في شئون المملكة العربية السعودية، متسائلاً بأنه ما هي علاقة إيران بموضوع إعدام الإرهابيين داخل المملكة؟!.
وقال البيان: إن السلطة القضائية في المملكة العربية السعودية، قائمة على الحكم بكتاب الله وبسنة رسوله، وهي معروفة بتحريها الشديد للعدالة والنزاهة في أحكامها.
وذكر البيان من حق الدولة السعودية شرعاً وقانوناً وسيادة، اتخاذ كل ما من شأنه تثبيت دعائم الأمن والاستقرار في بلاد الحرمين الشريفين، امتثالاً لقوله تعالى ” فيه أيات  بينات مقام إبراهيم ومن دخله كان آمناً”.
وأكد البيان وقوف علماء جزر القمر صفاً واحداً في دعم ومساندة الإجراءات القضائية والقانونية التي اتخذتها حكومة خادم الحرمين الشريفين تنفيذا للعدالة وحماية للوحدة والأمن والاستقرار في البلاد.
ودعا العلماء حكومة جزر القمر، إلى إعلان موقف سياسي ودبلوماسي حاسم ضد إيران، لخرقها للقوانين الدولية المتعلقة بحماية البعثات الدبلوماسية، ولدورها المكشوف في زعزعة الأمن وإحداث الفرقة في العالم الإسلامي.
وقال البيان: أن من يهدد أمن المملكة العربية السعودية، إنما يهدد أمن الدول العربية والإسلامية كافة .

 

Share

Leave a Reply

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

الاسبوع الماضى

Sorry! No news for last week.

الشهر الماضي
Back To Top Back To Top