حضره أكثر من (300) مشارك الندوة العالمية تقيم ملتقى لتعزيز العلاقات بين أبناء الأقلية المسلمة في البرازيل
:  ١٨-٢٠٢٢-أكتوبر     : ٠١:١ PM ١١٤٠  1 month ago
> <

أقام مكتب الندوة العالمية للشباب الإسلامي في البرازيل “ملتقى العائلات المسلمة” على مدار (3) أيام في مدينة (كامبوس دو جارداو) حضره ما يقارب (300) مشارك ومشاركة من عدة مناطق وولايات في البرازيل منها: (ساوباولو – تاوباتي – فلوريا نوبلس – لاجس – ساوبرناردو دو كامبو)

ويهدف الملتقى إلى جمع الشباب المسلم من مختلف الولايات البرازيلية لتعزيز العلاقات بين العائلات المسلمة وأبناء الأقلية والتعرف على سبل التعاون المشترك والاستفادة من المناشط التوعوية الهادفة التي تعود عليهم بالفائدة.

وقدم ممثل الندوة في أمريكا اللاتينية الشيخ (علي محمد عبدوني) كلمة الافتتاح عرض فيها برنامج الملتقى وغايته ودور الشباب المسلم في بلاد الاغتراب وتعزيز العلاقات بينهم، وقدم عدة محاضرات باللغة البرتغالية حول دور الأسرة المسلمة وواجبات أفرادها، ودور الأبناء تجاه الوالدين، وأهمية الأذكار في حياة المسلم، كما قدم جلسات حوارية مع المشاركين عن تربية الأولاد في الإسلام، وتأثيرها في المجتمع.

ولفت عبدوني إلى الأثر الطيب في نفوس العائلات المشاركة الذين طالبوا باستمرار عقد مثل هذه اللقاءات المفيدة والنافعة، وثمن جهود المملكة العربية السعودية حكومة وشعبًا في مساندتها للأقليات المسلمة في مختلف أنحاء العالم، ودعمها لكثير من البرامج النوعية الهادفة التي تحافظ على هويتهم وتعزز من وعيهم ومعرفتهم بدينهم.

Share

Leave a Reply

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

الاسبوع الماضى

Sorry! No news for last week.

الشهر الماضي
Back To Top Back To Top